السبت، 30 أبريل، 2011

شرطة كركوك: اعتقال شقيق قائد الفرقة 12 للجيش العراقي في المحافظة بتهمة قتل مدني وعنصر من الآسايش

كركوك 26 نيسان/ابريل (آكانيوز) – أعلن قائد شرطة محافظة كركوك، عن اعتقال شقيق قائد الفرقة 12 للجيش العراقي في المحافظة وأفراد حمايته بتهمة قتل مدني وعنصر من قوات الآسايش (الأمن) وسط كركوك، مشيرا إلى ان المتهمين سيبقون قيد الحجز لحين استكمال التحقيقات بشأن الحادث.

Jamal Taherوأفاد اللواء جمال طاهر في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع مدير قوات الآسايش بكركوك هلو نجاة عقب اجتماع مشترك بين الشرطة وقوات الآسايش وقيادة الفرقة 12 للجيش العراقي وممثل عن القوات الأميركية بكركوك، مساء أمس الاثنين، حضره مراسل وكالة كردستان للأنباء (آكانيوز)، أن "قوات الشرطة في كركوك اعتقلت شقيق قائد الفرقة 12 للجيش العراقي في المحافظة وأفراد حمايته بتهمة قتل مدني وعنصر من قوات الآسايش (الأمن) وسط كركوك وإصابة خمسة آخرين بجروح"، مشيرا إلى أن "المتهمين سيبقون قيد الحجز لحين استكمال التحقيقات بشأن الحادث".

وكانت دورية من الفرقة 12 للجيش العراقي التي ترابط بمحافظة كركوك يقودها شقيق قائد الفرقة قد أطلقت، امس الاثنين، النار على مدني كان يستقل سيارة أمام مقر للحزب الديمقراطي الكردستاني وسط المدينة واردته قتيلا ما أدى الى وقوع اشتباكات مع عناصر من قوات الآسايش كانوا يحرسون المقر على خلفية محاولتهم إلقاء القبض على المسؤول عن قتل المدني، أسفرت عن مقتل عنصر من الآسايش وجرح خمسة آخرين.

وأوضح طاهر ان "لجنة برئاسة قاض من محكمة كركوك وبعضوية ممثلين عن الشرطة وقوات الآسايش والجيش العراقي تم تشكيلها للتحقيق في الحادث وتقديم المسؤولين عنه الى العدالة"، مبينا انه "صحيح ان دورية الجيش لم تدخل وسط المدينة لأهداف أمنية لكنهم قاموا بإطلاق النار من أسلحة شبه ثقيلة الى جانب استقدامهم لـ 50 عربة عسكرية من قاعدة كيوان الى مكان الحادث ما أدى الى إشاعة الذعر بين المواطنين المدنيين وسط كركوك".

من جهته ذكر مدير قوات الآسايش بكركوك هلو نجاة لـ(آكانيوز)، ان "ما أقدمت عليه دورية الفرقة 12 للجيش العراقي بكركوك أمس الاثنين لا يمكن التغاضي عنه"، مشيرا الى أنه "يتوجب منع أفراد تلك الفرقة من دخول المدينة بأزياء عسكرية بعد الآن".

وكان مدير شرطة الاقضية والنواحي بمحافظة كركوك العميد سرحد قادر قد أفاد لـ(آكانيوز) في وقت سابق، ان  "مسلحين كانوا يرتدون أزياء عسكرية قاموا بإطلاق النار على شقيق قائد الفرقة 12 للجيش العراقي في المحافظة ومجمع آزادي التابع للحزب الديمقراطي الكردستاني بشارع أطلس وسط كركوك"، مشيرا إلى أن "قوات الأمن التابعة للمجمع اشتبكت مع المهاجمين ما أسفر عن وقوع قتيلين احدهما مدني والثاني عنصر من قوات الآسايش (الأمن) وسبعة جرحى"

Kirkuk police: arrest brother of the conductor 12 of the Iraqi army in the province on charges of killing a civilian and an element of Asaish

Kirkuk, April 26 (Rn) - The police chief of Kirkuk province, about the arrest of the brother of the conductor 12 of the Iraqi army in the province and members of the protection for the murder of civilians and the element of Asayish (Security) the center of Kirkuk, adding that the accused will remain in custody until the completion of investigations about the incident.

Jamal Taher According to Maj. Gen. Jamal Taher, in a joint press conference with the Director of Asayish Kirkuk Hello survival after a joint meeting between the police forces and Asaish and the leadership of Division 12 of the Iraqi army and a representative of U.S. forces in Kirkuk, on Monday evening, attended by the correspondent of news agency Kurdistan (Rn), that " police forces in Kirkuk arrested the brother of the conductor 12 of the Iraqi army in the province and members of the protection for the murder of a civilian component of the Asayish (Security) central Kirkuk, wounding five others, "noting that" the defendants remain in custody until the completion of investigations into the incident. "

The Journal of the band 12 of the Iraqi Army stationed in Kirkuk led by the brother of the commander of the band has released, on Monday, opened fire on a civilian in a car in front of the headquarters of the Kurdistan Democratic Party center of the city and killed which led to clashes with elements of Asayish were guarding the headquarters background trying to arrest responsible for the murder of civil, which resulted in the death of an item from the Asaish and wounding five others.The pure that "a committee headed by a judge of the Court of Kirkuk and the membership of representatives of the police forces and Asaish and the Iraqi army was formed to investigate the incident and bring those responsible to justice," noting that "It is true that the army patrol did not enter the city center for security purposes, but they opened fire from weapons of semi- heavy to bring them together for 50 military vehicles from the base of Kiwan to the scene which led to panic among the civilian population center of Kirkuk. "For his part, director Asayish Kirkuk Hello Najat's (Rn), that "what she did patrol the band 12 of the Iraqi army in Kirkuk on Monday, can not be condoned," adding that "should prevent members of that band from entering the city uniforms military anymore," .The director of the police districts and areas in Kirkuk Brigadier Sarhad Qader had reported for (Rn) earlier, "The gunmen were wearing military uniforms they opened fire on the brother of the conductor 12 of the Iraqi army in the province and complex Azadi of the Kurdistan Democratic Party Street Atlas central Kirkuk," He pointed out that "security forces clashed with attackers complex resulting in the occurrence of two people, one civilian and the second element of the Asayish (Security) and seven injured,"

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق