الجمعة، 10 يونيو، 2011

كركوك.. الشرطة في حالة إنذار تحسبا لمظاهرات عربية

كركوك.. الشرطة في حالة إنذار تحسبا لمظاهرات عربية



  
 
أعلن قائد قوات الشرطة بمحافظة كركوك اللواء جمال طاهر "أن قيادة الشرطة وضعت قواتها في حالة الإنذار تحسبا لأي تطورات قد تنجم عن المظاهرات التي يتوقع أن تنظمها مجموعات عربية في قضاء الحويجة اليوم الجمعة."
وفي اتصال مع «الشرق الأوسط»، قال طاهر: «تلقينا أوامر من الوزارة حول وجود نية بتنظيم مظاهرة شعبية في قضاء الحويجة من قبل العرب هناك، وبعد اجتماع اللجنة الأمنية بحضور السيد المحافظ وقائد فرقة الجيش العراقي وممثل عن قيادة قوات البيشمركة في المنطقة والأجهزة الأمنية وكاحتراز أمني لمواجهة أي تطورات غير مرغوب فيها فقد وضعنا كامل قواتنا الأمنية بحالة الإنذار استعدادا لذلك».
وأضاف طاهر: «رغم تلقينا معلومات بنية سكان قضاء الحويجة تنظيم المظاهرة فإن هذه المعلومات لم تتأكد لدينا بعد، مع ذلك وكاحتياط أمني أبلغنا قواتنا بالاستعداد لأي أحداث أو تطورات محتملة». وحول ما إذا كان الهدف من تلك الإجراءات الأمنية هو التخوف من قدوم تلك المظاهرات من القضاء إلى مركز المدينة قال قائد شرطة كركوك: «كما قلت لم نتأكد من المعلومات التي أشارت إلى نية سكان القضاء بتنظيم المظاهرة، ولكن في حال حدث ذلك فإننا مستعدون لمواجهة كل الاحتمالات».هلكورد نوري

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق